زراعة الشعر بتقنية DHI أو قلم تشوي طريقة الإجراء والنتائج والتكلفة

 

ظهرت في الآونة الأخيرة طفرة جديدة في مجالات استعادة الشعر الجراحية، وهي تقنية DHI لزراعة الشعر، التي تمثل حلا سهلا وآمنا لمعظم حالات فقدان الشعر، وتعتبر الأكثر تطورا وفاعلية، لما توفره من حماية فائقة للبصيلات المزروعة، وسرعة في نقلها، وفي النتائج التي تحققها أيضا. تعتمد زراعة الشعر بتقنية DHI على أداة جراحية حديثة تسمى قلم تشوي، والذي يقوم الطبيب بواسطته بحصد البصيلات من المناطق المانحة وزرعها بالمناطق المصابة واحدة فواحدة، دون انتظار تجهيز وشق القنوات المستقبلة للبصيلات، ما يزيد من قدرة البصيلات على التحمل، والتعجيل بنموها.

في هذا الموضوع يناقش (كوركت هير) ماهية ومميزات وطريقة إجراء زراعة الشعر بتقنية DHI المتطورة، والنتائج المتوقع تحقيقها، إضافة إلى مقارنة سريعة بين هذه التقنية وباقي تقنيات زراعة الشعر، وعرض متوسط تكلفة العملية، وترتيبات ما قبل وما بعد زراعة الشعر بطريقة DHI، إلى غير ذلك من معلومات وتفاصيل تجعلك قادرا على اتخاذ القرار الأنسب لحالتك دون تردد.

 

تعرف على تقنية DHI لزراعة الشعر

الطفرة التي يمكن ملاحظتها في تقنية DHI لزراعة الشعر هي تلك الأداة الجراحية الحديثة التي تعرف باسم قلم تشوي Choi Implanter Pen، والتي يعتمد عليها جراح زراعة الشعر في جمع البصيلات من المناطق المانحة، وزرع كل بصيلة فور حصدها، ما يقلل احتمالية تعرضها لعوامل التلف، وإعطائها قدرة مضاعفة على التعافي والتأقلم والنمو. إذا زراعة الشعر بطريقة DHI تشبه إلى حد بعيد تقنية FUE أو زراعة الشعر بالاقتطاف، إلا أنها تتفوق عليها في أن البصيلة تكون آمنة أكثر وبصحة مثالية.

يشبه قلم تشوي قلم الكتابة وتكون في نهايته إبرة مجوفة بقطر حوالي 0.7مم تقريبا، يتم بواسطتها التقاط البصيلة المستهدفة ونقلها إلى المنطقة المصابة، هكذا دواليك، ويمكن استخدام ستة أقلام في وقت واحد للتقليل من زمن العملية، كما أن هذه الطريقة لا تخلف أي ندوب عند اقتطاف البصيلات أو زرعها، ولا تحتاج لفتح قنوات الاستقبال بفروة الرأس قبل غرس البصيلات.

من المزايا التي تجعل تقنية DHI لزراعة الشعر خيارا راجحا أنها لا تحتاج حلاقة أو قص الشعر قبل إجرائها، ما يجعل هذه التقنية مناسبة لزيادة كثافة الشعر أو زراعة الشعر للنساء دون حلاقة وكذلك للرجال.

زراعة الشعر بتقنية dhi

زراعة الشعر بتقنية dhi

الأشخاص المناسبون لإجراء زراعة الشعر بتقنية DHI

معظم الحالات التي تعاني من مشكلة فقدان الشعر لأسباب وراثية أو مرضية أو حتى بسبب التعرض لحادث ما يناسبها إجراء زراعة الشعر بتقنية DHI، كذلك من يعانون من الشعر الخفيف، ويريدون زيادة كثافته. أضف إلى ذلك أن تقنية DHI لزراعة الشعر هي الحل الأمثل وربما الوحيد لكثير من النساء التي يعانين مشاكل تساقط الشعر، حيث لا يحتاج قلم تشوي الخضوع للحلاقة كي يتمكن من حصد البصيلات وزراعتها. كذلك تستخدم عملية زراعة الشعر بطريقة DHI للحواجب واللحية والشارب، وغير ذلك من حالات فقدان الشعر الناجمة عن التعرض لحوادث أو حروق.

 

كيفية استخدام قلم تشوي أو تقنية DHI لزراعة الشعر

يخضع المريض للتخدير الموضعي قبل إجراء زراعة الشعر بطريقة DHI عن طريق الحقن أو الدهان، ما يجعل الشعور بالألم غير وارد خلال إجراء الجراحة، وتتطلب إجراءات العملية ساعتين من الزمن في المتوسط، قد تنقص ساعة أو تزيدها تبعا للمعدل انتشار الصلع بالرأس، ويمكن للشخص بعد الخروج من غرفة العمليات مغادرة المشفى، حيث لا يحتاج للمرور بفترة نقاهة تستلزم تواجده تحت المراقبة الطبية.

قبل البدء في إجراءات العملية يكون الطبيب على علم بعدد البصيلات المستهدفة بالزراعة، وفقا لحالة المناطق المصابة، وبما يتوافق مع قدرة المناطق المانحة على توفيرها دون يمسها أي سوء، لذلك يتم تحديد خط الشعر والنقاط التي سيتم غرس البصيلات المزروعة بها وعمقها وزاوية الغرس بدقة وعناية، لتحقيق أفضل النتائج الجمالية.

يعتمد الطبيب خلال استخدامه تقنية DHI لزراعة الشعر على تلك الأداة الجراحية المعروفة باسم قلم تشوي، عبر الإبرة الدقيقة المجوفة التي تكون في نهايتها بقطر يتراوح بين 0.5مم و0.9مم، حيث يقوم بحصد البصيلة وزرعها مباشرة في موقعها الجديد بمنتهى الدقة والسرعة، دون اللجوء للأدوات المعتادة، أو شق القنوات المستقبلة لبصيلات الشعر مسبقا، ما يوفر أفضل الظروف الممكنة للبصيلات، ويساعدها على النمو بكفاءة عالية. وعادة ما يقوم ستة من المتخصصين بإجراء الجراحة في وقت واحد، بواسطة أدوات قلم تشوي متعددة، ما يوفر الكثير من وقت المريض، ويجعله أقل عرضة للشعور بأي ألم ولو خفيف، كما يحدث إذا دعت الحاجة للتخدير من جديد.

ومع إمكانية إجراء عملية زراعة الشعر بتقنية DHI دون الحاجة لحلاقة أو تقصير الشعر، تعتبر خيارا مثاليا لعمليات زراعة الشعر للنساء دون حلاقة، كما أنها تتيح إمكانية زيادة كثافة الشعر بمناطق محددة، دون ترك أية علامات أو ندوب بفروة رأس المريض، فحتى عقب العملية مباشرة يكون الشعر المحيط طويلا بما يكفي لإخفاء الآثار البسيطة الناجمة عن الجراحة.

 

الفرق بين تقنية DHI لزراعة الشعر وباقي الطرق الجراحية الأخرى

يستخدم متخصصو زراعة الشعر عددا من التقنيات الجراحية الشهيرة، ربما يكون أبرز هذه التقنيات FUE أو زراعة الشعر بالاقتطاف، التي لاقت نجاحا واضحا، وكذلك تقنية FUT لزراعة الشعر بالشريحة، التي وإن كانت أقدم من سابقتها بعض الشيء، إلا أنها مرت بعدد من التحسينات والتعديلات، لتتوافق مع متطلبات العصر الحالي. وفي هذا الجزء من الموضوع سنقوم بعرض بعض الفروق بين زراعة الشعر بتقنية DHI والتقنيتين اللتين ذكرناهما آنفا، حتى يستطيع المريض تحديد ما يناسبه بسهولة ودون تردد.

  • زراعة الشعر بطريقة الشريحة: وتعرف بتقنية FUT، في الحقيقة هي تختلف تماما عن تقنية DHI لزراعة الشعر، حيث تعتمد هذه التقنية على استئصال شريحة عرضية من فروة رأس المريض بالمنطقة المانحة، لزراعة ما بها من بصيلات بالمناطق المصابة، حيث يتم استخلاص البصيلات وتجهيزها، وشق قنوات غرس الشعر بمناطق الصلع، ويتم تقطيب المنطقة المانحة بواسطة الخياطة الطبية، ما يعرض المريض لإمكانية حدوث ندوب وآثار ممتدة للجراحة. وعلى العكس تماما فإن زراعة الشعر بتقنية DHI تتعامل مع البصيلات بصورتها المفردة، ولا تخلف أي جروح بعدها.
  • زراعة الشعر بالاقتطاف: والتي تعرف بتقنية FUE، وهي تتشابه مع تقنية DHI لزراعة الشعر في أنها تتعامل مع بصيلات الشعر المفردة أيضا في مرحلتي الاقتطاف و الزرع، لكنها تحتاج لشق قنوات مستقبلة للبصيلات المزروعة، ما لا نجده في عمليات زراعة الشعر بتقنية DHI، حيث ان قلم تشوي يتيح للطبيب حصد البصيلة ومن ثم زراعتها مباشرة، دون الحاجة لوضعها في مواد حافظة، وجعلها عرضة لتلف عدد منها، إضافة إلى ذلك فإن تقنية FUE لزراعة الشعر تتطلب حلاقة فروة الرأس، أما عمليات زراعة الشعر بتقنية DHI فيمكن أن تجرى دون الحاجة للحلاقة أو قص الشعر.

 

زراعة الشعر بتقنية DHI واستخداماتها المختلفة

غالبا ما تتعامل تقنية DHI لزراعة الشعر مع مختلف حالات فقدان وتساقط الشعر، كذلك تستعمل كإجراء ناجح وفعال مع الحالات التي ترغب بالحصول على شعر أكثر كثافة، وذلك لما لها من مميزات تمكن الطبيب من إجرائها دون حلاقة شعر المريض. ومن بين المشكلات التي تتعامل معها تقنية DHI لزراعة الشعر:

  • علاج الثعلبة بأنواعها المختلفة.
  • عمليات زرع الحواجب بمراحلها وأنماطها المرضية المختلفة، سواء الوراثية أو الناتجة عن الحوادث والحروق، أو حتى بسبب النتف المبالغ فيه.
  • زراعة الذقن والشارب بمنتهى السهولة والدقة، وهي من مميزات تقنية DHI لزراعة الشعر.
  • زراعة السالفين وتجميلهما.
  • تكثيف الشعر بالمناطق التي تعاني التساقط.
  • زراعة الشعر للنساء دون حلاقة.
  • علاج المشكلات المختلفة الناتجة عن الإصابة بحروق أو أي حوادث أخرى.

 

ما قبل زراعة الشعر بتقنية DHI

يلزمك قبل خوض تجربة زراعة الشعر DHI أن تبحث جيدا عن الطبيب الكفء، الذي خاض التدريبات المعتمدة لهذه التقنية، ويتمتع بسمعة طيبة وباع طويل في استخدامها، حيث تعد هذه الخطوة محورية وفاصلة في نجاح تجربتك لزراعة الشعر أو عدمها. بعد أن يقوم الطبيب بإجراء الفحوصات اللازمة وطلب التحاليل المختلفة، يخبرك بطبيعة الحالة التي تعاني منها، والإجراءات التي يمكن اتخاذها للعلاج، وفي الغالب يطلعك الطبيب على نماذج مشابهة ليتعرف على توقعاتك للنتائج التي ستحصل عليها بعد العملية، حتى يستطيع إخبارك بما يمكن تحقيقه وما يتعذر في حالتك.

المناقشة التي تدور بينك وبين الطبيب قبل العملية يجب أن تتسم بطابع من الشفافية والمصارحة، حتى يتثنى للطبيب الحصول على المعلومات التي يحتاجها عن حالتك، وأيضا لكي تتم تهيئة المريض نفسيا لاجتياز المراحل المختلفة التي سيمر بها. ويجب إطلاع الطبيب على كافة العلاجات والأمراض المزمنة التي تعاني منها، وتاريخ العائلة المرضي في حالات الصلع الوراثي، حتى يتخذ الإجراءات اللازمة، ويحدد العلاجات التي بإمكانك الاستمرار في تناولها والتي يستحسن إيقاف جرعاتها قبل الجراحة، وذلك من أجل سلامتك وتحقيق أفضل النتائج التجميلية المأمولة.

بالنسبة للمدخنين ومتعاطي المخدرات أو الكحول يجب عليهم الامتناع عن كل ذلك قبل العملية بنصف شهر على الأقل، وكذلك بعدها بنفس المدة تقريبا، ويفضل في ليلة العملية النوم لفترة كافية، وعدم ممارسة أية أعمال أو رياضات شاقة تنهك الجسم وتضعف قواه.

من الأفضل اتخاذ كافة التدابير المتعلقة بالأمور المحيطة بالعملية من انتقالات وإقامة وغير ذلك، وإذا كنت تنوي إجراء عملية زراعة الشعر بتقنية DHI في تركيا فيمكنك الاطلاع على قائمة مراكز كوركت هير التي توفر لك باقات تتضمن كافة الخدمات الإضافية من إقامة وانتقالات وترجمة. ويفضل ارتداء ملابس فضفاضة وسهلة الخلع.

 

ما بعد عملية زراعة الشعر DHI

يلزمك بعد إجراء زراعة الشعر بتقنية DHI اتباع تعليمات الطبيب، شأنها في ذلك شأن جميع الجراحات التجميلية الأخرى، وإن كانت تقنية DHI لزراعة الشعر لا تستلزم خضوع المريض للمتابعة والعناية بعد إجرائها، حيث يمكنه مغادرة مركز أو عيادة زراعة الشعر فور انتهاء الإجراءات. ومن بين الإرشادات الأطباء بها مرضاهم:

  • تجنب أشعة الشمس المباشرة في أول ثلاثة أيام بعد العملية.
  • ينصح بالنوم على ظهرك ورفع الرأس لأعلى بوضع وسادتين تحتها في الليلة الأولى.
  • عدم الخروج في أماكن مفتوحة أثناء هبوب الرياح الشديدة أو الطقس غير الملائم.
  • تجنب حك فروة الرأس أو لمس مناطق زرع البصيلات نهائيا بعد العملية.
  • الانتظام في تناول العقاقير والأدوية التي يصفها لك الطبيب بالجرعات المحددة.
  • الامتناع عن ممارسة الرياضات الشاقة أو المجهود البدني الزائد خلال الأسبوعين الأولين بعد زراعة الشعر DHI.
  • الامتناع عن شرب الخمور أو السجائر خلال أسبوعين على الأقل بعد العملية.
  • اتبع الطريقة الملائمة في غسل الشعر، والتي يتم إطلاعك عليها في المركز أو العيادة.
  • تجنب أية مستحضرات أو وسائل للعناية بالشعر إلا التي يصفها لك الطبيب، او يتم منحها لك بعد العملية، حيث أن بعضها قد يحتوي على مواد لا تناسب حالة فروة الرأس بعد زراعة الشعر.
  • التوجه إلى الطبيب المتخصص واستشارته فور ملاحظة أية آثار جانبية زائدة أو مضاعفات.

عموما تكون هذه هي التعليمات التي يخبرك بها الطبيب بعد عملية زراعة الشعر DHI لتحقيق أفضل النتائج، لكن في حالات خاصة ربما يتطلب الأمر الالتزام بتعليمات أخرى، بناء على معطيات متعلقة بصحة الشخص العامة، أو أنه يشتكي من أية أمراض أخرى. ويعطي الطبيب جرعات من المسكنات بعد العملية وفي الليلة الأولى، حتى يتثنى تجنب الآلام المتوقعة، التي سرعان ما تزول في اليوم التالي تدريجيا.

 

زراعة الشعر بتقنية DHI في تركيا الخصائص والمميزات

تعتبر تركيا من أولى الدول التي شرعت في استخدام تقنية DHI لزراعة الشعر منذ بداية ظهورها، حيث خاض عدد من الأطباء الأتراك التدريبات اللازمة بهذه التقنية، وأجروا عددا هائلا من العمليات، التي مكنتهم من تحصيل خبرة واسعة قل أن تجد مثيلاها في مكان آخر من العالم. لهذا تعتبر زراعة الشعر بتقنية DHI في تركيا مضمونة النتائج إلى حد بعيد، ناهيك عن السمات التي تتمتع بها تقنية DHI لزراعة الشعر في الأساس، والتي من بينها:

  • لا تخلف عملية زراعة الشعر بطريقة DHI أية جروح أو آثار باقية بعدها.
  • يمكن إجراء العملية دون حلاقة، وهي من الخصائص التي توفرها أداة قلم تشوي في زراعة الشعر DHI وتناسب العديد من الحالات، خصوصا النساء.
  • الآثار قريبة المدى والتي تظهر على فروة الرأس بعد العملية مباشرة تختفي بنسبة كبيرة تحت الشعر الطويل وغير المحلوق.
  • يمكن للمريض العودة لحياته الطبيعية وما يقوم به من نشاطات فور انتهاء زراعة الشعر بتقنية DHI.
  • الأطباء الأتراك يمتلكون صيتا ذائعا في هذا المجال بالذات، ما يجعل زراعة الشعر بتقنية DHI في تركيا مضمونة النتائج بشكل كبير.
  • البصيلات المستخدمة في زراعة المناطق المصابة تكون محصودة لتوها بواسطة أداة قلم تشوي الجراحية، وهي من أهم مميزات تقنية DHI لزراعة الشعر، حيث يمنح ذلك الصحة والقوة الكافية للبصيلات حتى تعطي أفضل النتائج.
  • تكلفة زراعة الشعر بتقنية DHI في تركيا هي الأقل على الإطلاق إذا ما قارنا ذلك بالجودة والمعايير العالمية المتبعة، لكن يجدرالإشارة إلى ضرورة اختيار مركز زراعة الشعر المعتمد والطبيب ذو الخبرة الكافية.

في الفقرة التالية من الموضوع نلقي نظرة سريعة على تكلفة زراعة الشعر بتقنية DHI في تركيا وغيرها، حتى تستطيع اتخاذ قرار نهائي بشكل أفضل.

 

تكلفة زراعة الشعر بتقنية DHI

قد لا يكون الفرق كبيرا بين تكلفة عملية زراعة الشعر بتقنية DHI والتكلفة المتوقعة في عمليات تعتمد على تقنيات أخرى، حيث نجد متوسط تكلفة العملية في أوروبا حوالي 2600 دولار، بينما يكون أكبر قليلا في أمريكا ليتجاوز حاجز 3100 دولار، أما تكلفة زراعة الشعر بتقنية DHI في تركيا فتكون بالمتوسط 2000 دولار تقريبا.

ويجب أن نذكر أن كل هذه المتوسطات تختلف بناء على حالة أو نمط الصلع الذي يعاني منه المريض، والنتائج التي يريد الحصول عليها، كما يمكنكم الاطلاع على قائمة مراكز كوركت هير لزراعة الشعر على موقعنا، والاختيار من بين العروض المقدمة، للحصول على ما يناسب إمكانياتك وتطلعاتك.

تعليقات الفيسبوك

اضف تعليق