دواء روجين (مينوكسيديل) علاج لتساقط الشعر

دواء روجين إسمه العلمى ( مينوكسيديل ) ، وله اسماء أخرى مثل : هير باك ، هيرجين تركيز 2 % ، بيرفورما إكسترا تركيز 5 % ، بروف ، ريهير .. كل هذه الأسماء هى لمادة المينوكسيديل مع اختلاف التركيزات فقط ، وكل هذه الأنواع تستخدم علاج لمنع تساقط الشعر .

الإسم التجارى المشهور هو روجين ، وتمت الموافقة عليه من FDA ( المنظمة العالمية للغذاء والأدوية ) ، على أنه أول دواء موضعى يستخدم لعلاج تساقط الشعر ، ويمكن شراؤه بدون وصفة طبية من أى صيدلية ، ويستخدم للرجال والنساء فوق 18 عاماً ، يستخدم الرجال تركيز 5 % والنساء تستخدم 2 % .

حول استخدام روجين – مينوكسيديل

• تركيز 5 % مدرج للرجال فى شكل محلول وشكل رغوة .

• تركيز 2 % مدرج للنساء فى شكل محلول . 

• روجين ( المينوكسيديل ) له طريقة استخدام معينة ، وله جدول زمنى .

• تم إجراء الدراسات الأصلية على منتصف فروة رأس المريض ، هذه المنطقة التى تسمى بــ ( التاج ) ، فثبت أن فعاليته فى هذا المكان أفضل من الأماكن الأخرى لفروة الرأس ، وله فعالية بشكل أقل فى مناطق أخرى ، مثل الجزء الأمامى لفروة الرأس ، والعجيب أن فعاليته تكون قوية فى المناطق الصلعاء تماماً ، وأما المناطق التى يكون فيها الشعر خفيف ، فتكون الفعالية قليلة إلى حدٍ ما .

• الجدول الزمنى الذى يعطى الدواء نتائجه الفعالة الإيجابية ويحصل أكبر فائدة لفروة الرأس عند استخدامه بنظام يكون من خمسة أشهر إلى عامين ، وبعد تناول الجرعات بانتظام طوال هذه الفترة مع متابعة الطبيب ، يمكن أن تخف فعالية الدواء تدريجياً إذا تم التوقف عنه دون استشارة الطبيب . 

ملحوظة

المرضى الذين يستخدمون روجين ( مينوكسيديل ) على المدى الطويل ، يظل تساقط الشعر لديهم موجود دائماً ولكن بمعدل أبطأ بعض الشئ .

آلية عمل مينوكسيديل لمنع تساقط الشعر

1 – يزيد مينوكسيديل من مدة دورة نمو بصيلات الشعر التى تعرف بــ ( طور التنامى ) ، وهذا يحسن من نوعية الشعر عن طريق زيادة قطر وطول الشعر الرقيق ( الخفيف ) .

2 – يساعد على تنشيط دورة التنامى الجديدة لنمو الشعر ، ويحفز خلايا الجلد فى فروة الرأس على زيادة النشاط . 

3 – هذا خلافاً على آلية عمل دواء فيناسترايد ، من حيث آثاره التى لا ترتبط بالإندروجينات ، والإستخدام المتزامن لهذان النوعان من الدواء ( مينوكسيديل وفيناسترايد ) يعملان على ( تثبيط اختزال إنزيم 5 ألفا ) ، وذلك هو الفعل الذى له فائدة فى حالة DHT ( الصلع الوراثى ) ، ويقلل مباشرةً تساقط الشعر إذا تم تناولهما بانتظام ، ولكن كل دواء على حدى ، ولكن فيناسترايد له تأثير أكثر فعالية وبشكل ملحوظ عن مينوكسيديل . 

 دراسة جديدة

• أظهرت أن مينوكسيديل يتفاعل مباشرةً ويؤثر على بصيلات الشعر عن طريق فتح قنوات البوتاسيوم الحساسة للأدينوسين فى الحُليمة الأدمية من بصلات الشعر .

• ويعمل أيضاً على حُليمات خلايا الجلد عن طريق هذه المواد الكيميائية التى تتوافر فيه : AKT – ARK – Phoshorylating ، فى إرسال الإشارات الخلوية للتعبير عن الجينات وانقسام الخلايا ، وزيادة الجين العادى بى سى إل BCL بنسبة 2 % .

• ألية أخرى : وهى أن مينوكسيديل قد يصل تنظيم تادينوزين ، وهذه المادة هى التى بدورها قادرة على إحداث إنتاج العديد من الجينات ذات الصلة المذكورة أعلاه ، والتى تظهر لتكون FGF7 ( نمو الشعر ) بنجاح .

كيفية الإستخدام 

1 – يوضع الدواء على فروة الرأس من مرة واحدة إلى مرتين يومياً . 

2 – يعمل الدواء فقط إذا تم وضعه على فروة الرأس مباشرةً وليس على الشعر ، لذلك تظهر نتائجه الناجحة فى الجزء الأمامى من الجبهة فى فترة وجيزة . 

3 – إستخدام تركيز 5 % هو أفضل وأكثر فاعلية فى النتائج النهائية من تركيز 2 % ، ولكن التركيز الأول يستخدم للنساء فقط . 

4 – تركيز 5 % يحتوى على مادة بروبيلين جليكول ، وهو مركب يمكن أن يؤدى إلى تهيج فى فروة الرأس ، ويجعل الشعر لزج ويصعب السيطرة عليه ، وفى هذه الحالة إذا تم وصفه للرجال فيجب أن يستخدم قبل النوم ، وفى الصباح يمكن استخدام تركيز 2 % .

5- فترة استخدام مينوكسيديل ، قد تستغرق من 6 إلى 12 شهر قبل ظهور أى نتائج .

6 – غالبية المرضى يتعرضون لتساقط الشعر فى مراحل العلاج الأولى ، وذلك بسبب إفساح المجال لنمو الشعر الجديد بصحة وقوة . 

7 – روجين تركيز 2 % هو على شكل رغوة تتكون من مينوكسيديل وجلسرين وكحول ، وهذه الرغوة التى تحدث ، هى نتاج التكنولوجيا الحديثة فى صناعة الدواء ليكون سهل استخدامه على الجلد دون لزوجة .

8 – روجين تركيز 5 % متكون من مينوكسيديل وبروبيلين جليكول ، وهذا الذى يسبب لزوجة كما ذكر فى الأعلى ، لكن المنتجات الجديدة منه تشبه رغوة كريم الحلاقة ويذوب سريعاً عندما يصل إلى درجة حرارة الجلد . 

معلومات هامة

1 – إذا توقف المريض عن تناول مينوكسيديل من تلقاء نفسه أو دون أسباب صحية تمنعه من الإستمرار فى تناوله ويكون ذلك بأمر الطبيب ، يزول آثاره تماماً فى غضون ثلاثة أشهر ثم يعود الشعر فى التساقط مرة أخرى .

2 – عند العودة لاستخدام الدواء مرة أخرى لا يمكن أن يعود الشعر الذى تساقط ، لذلك من الأفضل عدم إيقافه ولابد استخدامه بانتظام حسب ما يصف الطبيب . 

3 – بعض المرضى قد يجمعون بعض أنواع الأدوية معاً لزيادة نمو الشعر فى أسرع وقت ممكن ولزيادة فعالية الأدوية بخلطها معاً ، هذا يمكن ، الجمع بين الأدوية حتى يمكن لدواء مينوكسيديل زيادة امتصاصه فى الدم ، لكن ذلك يزيد من الآثار الجانبية ، المحتملة والتى سوف نذكرها ، وإذا كان من المهم جمع بعض الأدوية واستخدامها معاً ، لابد أن يكون تحت إشراف الطبيب . 

الآثار الجانبية

1 – إنخفاض فى ضغط الدم .

2 – الشعور بالدوخة ( الدوار ) والصداع . 

3 – التعرض للإصابة بالحساسية .

4 – تورم فى اليدين والقدمين .

7 – إحمرار فى الجلد وتكوين قشور فى فروة الرأس . 

8 – جفاف فى فروة الرأس . 

9 – سرعة ضربات القلب .

10 – يمكن أن يزيد شعر وجه المرأة إن لم تستخدم الدواء بعناية حتى لا يصل إلى أماكن فى وجهها دون أن تشعر . 

زيادة الجرعة

• عند زيادة الجرعة لابد وأن يسرع المريض فى غسل المكان جيداً بالماء والصابون ، لأنه سوف يحدث آثاراً جانبية شديدة ، وقبل حدوثها يجب التخلص من آثار الجرعة الزائدة .

• إذا تم تناول الدواء عن طريق الفم ( عن طريق الخطأ ) ، يجب الذهاب لأقرب مستشفى وإفراغ المعدة وتنظيفها تماماً ، ويضع المريض تحت الملاحظة بعد إعطاؤه أقراص الفحم التى تقلل من امتصاص الداوء .

موانع الإستعمال

1 – لا تستخدمه المرأة الحامل أو المرضع  .

2 – الحساسية لهذا الدواء ومشتقاته .

3 – مرضى القلب يجب عليهم استخدام الدواء بحرص ، لأنه يمكن أن يتسبب فى اضطراب سرعة ضربات القلب ، ويسبب احتباس الماء تحت الجلد .

4 – يستخدم بحذر شديد جداً للمرضى الذين يعانون من اختلال فى وظائف الكبد أو الكلى .

5 – يستخدم بحرص شديد للمرضى الذين تزيد أعمارهم عن خمسين عاماً .

ــــــ

تعليقات الفيسبوك

اضف تعليق